الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

الإخصاب في الأنابيب يحقق نتائج باهرة


الإخصاب في الأنابيب يحقق نتائج باهرة

يشكل العقم تحدياً تتم مواجهته من قبل عدد متزايد من الأزواج. يعتبر الإخصاب في الأنابيب، وهو عملية يتم بها إخصاب خلايا البويضات خارج الرحم بواسطة النطاف في بيئة خاضعة للسيطرة، علاجاً معياريّاً عندما تفشل كل التقنيات الأخرى المساعدة على الإنجاب

ولكنها ليست علماً دقيقاً وهناك العديد من المتغيرات التي تؤثر على معدل النجاح، ولكن أحد الأبحاث خفض هذه المتغيرات ووجد بأن أخذ 15 بويضة سيعطي الزوجين الفرصة المثلى للإنجاب.

وُلد أكثر من مليون طفل بسبب نجاح عمليات الإخصاب في الأنابيب و يتزايد هذا الرقم بثبات و ذلك مع إجراء أكثر من 113 ألف دورة علاجية بالإخصاب في الأنابيب سنويّاً في الولايات المتحدة.

إنّ هذه العملية مكلفة وتتطلب وسطياً حوالي سبع دورات علاجية، ما قد يشكل تحدياً جسدياً وعاطفياً.

تخضع المرأة في كل عملية إخصاب لأسابيع من الحقن الهرمونية لحث المبيضين ولاستخلاص الخلية البيضية منهما كي يتم إخصابها في المخبر لإنتاج أجنة قابلة للحياة و عند الحصول على أجنة قابلة للحياة يتم وضعها داخل رحم الأم.

تحسن احتمال استمرار الحمل نتيجة الإخصاب في الأنابيب من حوالي 0% إلى  1 من أصل 4 أو 6 في مراكز الإخصاب في الأنابيب حول العالم، ومع القيام بالمزيد من الأبحاث - مثل هذه الدراسة المنشورة  في مجلة Human Reproduction - فلا يمكن لاحتمالات النجاح إلا أن تزداد.قامت هذه الدراسة بتحليل البيانات من أكثر من دورة إخصاب في الأنابيب أُجريَت في المملكة المتحدة بين عامي 1991 و 2008 ووجدت بأن عدد المواليد الأحياء ينخفض مع الأعداد المنخفضة من البويضات التي يتم استخلاصها من مبيضي المرأة خلال دورة الإخصاب في الأنابيب وبأن فرص النجاح تصل لحدها الأقصى عندما يكون عدد البويضات المأخوذة بين 15 و 20 بويضة وبعدها تبدأ بالهبوط من جديد.

قال الدكتور Arri Coomarasamy وهو محاضر سريري و استشاري في طب الجهاز التناسلي وجراحته في جامعة Brimingham في تصريحٍ صحفي للمجلة: "تظهر بياناتنا أن حوالي 15 بويضة قد تكون مثاليّةً لدورة الإخصاب في الأنابيب لزيادة فرص الحصول على مولود حي مع التقليل من حدوث متلازمة فرط تحفيز المبيض (OHSS) والتي تترافق مع عدد كبير من البويضات عادة ما يزيد عن 20 بويضة. تهدف بروتوكولات الحث الخفيف للمبيضين إلى الحصول على أقل من ستة إلى ثمانية بويضات، ولكن الحث المعياري يجب أن يهدف للحصول على 10-15 بويضة ونعتقد بأن هذا يترافق مع أفضل نتائج الإخصاب في الأنابيب.وعندما يتجاوز عدد البويضات الـ20 يصبح خطر حدوث OHSS أكبر".


Click here to read in English


المصدر :

www.healthnews.com






تعليقات القراء

أضف تعليقاً

لاستخدام هذه الخدمة يرجى تسجيل الدخول

اسم المستخدم:
كلمة السر:


تعليقات facebook

نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل